Go to Main Manu

أخبار و أحداث

إطلاق النسخة الثانية من قلادة مؤسسة الأمير محمد بن فهد للأعمال التطوعية

 

أعلن الاتحاد العربي للتطوع عن فتح باب المشاركة في النسخة الثانية لقلادة مؤسسة الأمير محمد بن فهد العالمية للأعمال التطوعية في الوطن العربي تحت رعاية جامعة الدول العربية، التي سيتم تسليمها للفائزين خلال احتفال يقام بمقر جامعة الدول العربية، وذلك بمناسبة اليوم العالمي للتطوع، الموافق 5 ديسمبر 2018.
 
ونوه رئيس الاتحاد العربي للتطوع حسن بوهزاع بالدور الذي تلعبه مؤسسة الأمير محمد بن فهد العالمية في دعم العمل الاجتماعي من خلال مبادراتها الاجتماعية الهادفة، وفي غرس قيم مجتمعية راسخة من خلال التنافسية في أفضل أعمال تطوعية عربية، مؤكدا أن تحفيز مؤسسات المجتمع المدني وكافة الجهات الرسمية والخاصة في الوطن العربي على بذل العطاء في خدمة مجتمعاتهم ينعكس إيجابا على الفرد في المجتمع وتحقيق أهداف التنمية المستدامة 2030 التي أعلنتها الأمم المتحدة.
 
وشدد بوهزاع على أن النسخة الأولى من قلادة مؤسسة الأمير محمد بن فهد العالمية للأعمال التطوعية في الوطن العربي حققت نجاحا كبيرا من حيث عدد المشاركين والمبادرات وموضوعاتها المختلفة، متوقعا زيادة حجم المشاركين في النسخة الثانية من القلادة، وذلك نظرا لما حققته في نسختها الأولى من نجاح ومردود إيجابي بين أوساط المجتمع المدني.
 
من جهته ثمن الأمين العام لمؤسسة الأمير محمد بن فهد العالمية د. عيسى الأنصاري التعاون البناء بين المؤسسة والاتحاد العربي للتطوع وأن هناك قواسم وأهدافا ورؤى مشتركة بين الجانبين تحرص على خدمة المجتمع العربي.
 
وأوضح الأنصاري أنه تم فتح باب المشاركة في مسابقة القلادة منذ يوم السابع من يوليو الجاري ويستمر استلام المشاركات حتى 2 سبتمبر المقبل، كم سيقام حفل التكريم في الخامس من ديسمبر المقبل بمقر جامعة الدول العربية بالقاهرة.
 
وأشار الأنصاري إلى أن هناك 3 فئات مستهدفة وهي كالتالي: المنظمات والمؤسسات والجمعيات الأهلية (منظمات المجتمع المدني، والمبادرات والفرق التطوعية المرخصة والأفراد، والمؤسسات الحكومية والخاصة والشركات التجارية)، موضحا أن هناك 3 مجالات للقلادة وهي أولا المجال الإنساني- التنموي، ثانيا: المجال البيئي وحماية التراث، ثالثا: المجال التثقيفي والتسويق الاجتماعي.
 
وبين الأنصاري أنه تم رفع قيمة الجوائز في القلادة هذا العام مقارنة بالنسخة الأولى وذلك تشجيعاً ودعماً للمبادرات والمشاريع التطوعية المتميزة، حيث بلغ مجموع جوائز النسخة الثانية نحو 375 ألف ريال، وهي موزعة بين المجالات المذكورة أدناه، حيث سيكون هناك 3 فائزين من كل مجال.
 
المجال الإنساني- التنموي: 125 ألف ريال، والمجال البيئي وحماية التراث: 125 ألف ريال، والمجال التثقيفي والتسويق الاجتماعي: 125 ألف ريال،

القائمة الرئيسية